Slide showأخبار أيرلندا

وزارة الزراعة تحذر من التعامل مع الطيور المريضة أو النافقة وسط مخاوف من أنفلونزا الطيور

Advertisements

 

 

حذرت وزارة الزراعة الجمهور من التعامل مع الطيور المريضة أو النافقة، حيث تأتي هذه التوجيهات في الوقت الذي تم فيه تأكيد حالات إصابة بأنفلونزا الطيور بين عدة طيور برية في عدد من المقاطعات.

وأكدت وزارة الزراعة ، الأسبوع الماضي ، اكتشاف حالات إصابة بأنفلونزا الطيور بين قطيع من الديوك الرومية في مزرعة في مقاطعة موناغان، و طلبت من أصحاب الدواجن الانتباه لأية علامات على وجود إنفلونزا الطيور بين طيورهم ، وإذا كانت لديهم أي شكوك بشأن وجود المرض ، فيجب إبلاغ المكتب البيطري الإقليمي.

يذكر أنه تم تأكيد الإصابة بأنفلونزا الطيور H5N1  في الطيور في جميع أنحاء الجزيرة وفي أوروبا في الأسابيع الأخيرة، وقالت وزارة الزراعة أنه تم رصد حالات تفشي إنفلونزا الطيور شديدة العدوى بين الدواجن في إيطاليا وبولندا وألمانيا وهولندا والدنمارك والمجر وإستونيا والتشيك والنرويج وبلغاريا وبلجيكا والمملكة المتحدة منذ أوائل أكتوبر.

 وأضافت الوزارة أنه في حين أن النوع الفرعي H5N1 من إنفلونزا الطيور يمكن أن يسبب مرضًا خطيرًا للطيور ، لم يتم تسجيل أي إصابات بشرية بهذا الفيروس في أوروبا، لذلك تعتبر المخاطر على البشر منخفضة.

وترتبط حالات الإصابة بإنفلونزا الطيور لدى البشر بالاتصال الوثيق بالطيور المصابة و التعامل معها.

هذا وقد أعلن وزير الزراعة في أيرلندا الشمالية إدوين بوتس في وقت سابق من هذا الشهر أنه سيتم إنشاء منطقة للوقاية من إنفلونزا الطيور بعد تسجيل عدد من الإصابات في جمهورية أيرلندا وأوروبا.

وفي يناير ، تم إعدام أكثر من 100,000 طائر في أيرلندا الشمالية بعد تفشي إنفلونزا الطيور في قطيع دواجن في كلوف ، بمقاطعة داون.

 

المصدر: The Journal

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: