Без рубрикиأخبار أيرلندا

وصول ما يقرب من 30.000 مسافر من دول الاتحاد الأوروبي إلى أيرلندا في فبراير

Advertisements

 

 

كشفت أحدث الأرقام الصادرة مؤخرا عن مكتب الإحصائيات المركزي أن ما يقرب من 29,900 مسافر وصلوا إلى البلاد قادمين من الاتحاد الأوروبي خلال شهر فبراير (شهر 2)، بما يمثل انخفاضًا بنسبة 94.3٪ مقارنة بنفس الفترة من عام 2020، قبل ظهور وباء كورونا في البلاد.

ومن بين الدول التي جاء منها وافدون خلال تلك الفترة إيطاليا وألمانيا وفرنسا، والتي كان كل منها قيد الدراسة ليتم إضافتها إلى قائمة الدول عالية الخطورة التي يلتزم الوافدون منها بالدخول في العزل الصحي الإلزامي في الفنادق.

ومع ذلك، ارتأت الحكومة عدم إدراج أي من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في التحديث الأخير للقائمة مساء الخميس، والذي شهد إضافة 26 دولة إضافية.

وقد جاء قرار حذف دول الاتحاد الأوروبي من القائمة، على الرغم من توصيات المجموعة الاستشارية لخبراء السفر، في أعقاب مخاوف بشأن الآثار القانونية لفرض الحجر الصحي الإلزامي في الفنادق على الوافدين من تلك الدول.

وقد شهدت الأسابيع الأخيرة ارتفاع معدل الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا، حيث أعادت إيطاليا وفرنسا فرض قيود الإغلاق.

يذكر أن المعايير الحالية للقادمين إلى أيرلندا من البلدان غير المذكورة في قائمة المخاطر العالية تستوجب تقديم نتيجة اختبار سلبية، وملء نموذج تحديد موقع الركاب، بالإضافة إلى الدخول في عزل صحي لمدة 14 يوم في العنوان الذي يدرجونه في نموذج تحديد المواقع الخاص بهم.

علاوة على ذلك أوضحت الأرقام أن 2000 مسافر قد وصلوا إلى أيرلندا من الولايات المتحدة الأمريكية خلال الشهر الماضي، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 97.6٪ في حجم الوافدين مقارنة بفبراير 2020.

هذا ولا يزال السفر لأغراض أساسية مسموحًا به في ظل قيود السفر الحالية، وفي ذات الوقت تواصل الشرطة فرض غرامات على هؤلاء الذين يتبين أنهم يقومون برحلات غير ضرورية.

 

المصدر: Breaking News

 

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: