طلبات الجنسية الأيرلندية واهم التطورات

Advertisements

 

 

اهم وأبرز ما يمكننا نقله هنا هو حصول ما يقارب الالف شخص من العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة وباء كورونا كوفيد-١٩ على الجنسية الأيرلندية من بين 1200 شخص تم منحهم منذ شهر يناير/ كانون الثاني هذا العام.

اي انه خلال فترة اقل من ثلاثة أشهر منذ 18 يناير الى اليوم بموجب عملية إعلان قانوني مؤقتة جديدة حلت محل الحاجة إلى حضور المتقدمين احتفالات المواطنة حيث تم تعليق الاحتفالات، التي عادة ما تكون شرطًا، بسبب الوباء.

وعليه فبدلاً من الحضور إلى احتفال رسمي وترديد القسم، في ظل النظام المؤقت، يمكن للمتقدمين إكمال عملية التجنس من خلال التوقيع على إعلان الولاء القانوني.

جاء هذا الخبر حسب لقاء مع وزيرة العدل هلين ماكنتي على صحيفة الجورنال قبل ساعات اليوم وذكر أيضا أنه تعتزم وزارة العدل التواصل مع جميع المتقدمين الذين كانوا في النظام لمدة 24 شهرًا اعتبارًا من 30 ديسمبر بحلول نهاية يونيو حزيران كجزء من الجهود لمعالجة إجمالي حوالي 24000 طلب.

كما وذكر أيضا الخبر أن وزيرة العدل هيلين ماكينتي اعلنت انه: “حوالي 1200 شخص قد حصلوا على الجنسية الأيرلندية في غضون 10 أسابيع منذ أن فتحت عملية الإعلان القانوني المؤقت”.

واضافت ماكنتي: “أفهم أن هذا يشمل عددًا كبيرًا من العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية الذين قدموا مثل هذه المساهمات الحيوية خلال الوباء”.

وقالت أيضا: “هذا خبر رائع للأشخاص المعنيين ويظهر بوضوح أن العملية تعمل بسلاسة … أعاد 1159 شخصًا آخر إقراراتهم القانونية الموقعة وسنرسل لهم شهادات التجنس في الأسابيع المقبلة”.

وأكملت الوزيرة في معرض خطة وزارتها للتواصل مع المتقدمين حيث قالت:

“لقد حققنا هدفنا المتمثل في التواصل مع 4000 شخص بحلول نهاية شهر مارس ونقوم الآن بتوسيع عملية الإعلان القانوني إلى 2500 شخص آخر.  بحلول نهاية شهر يونيو ، سيكون 6500 شخص قد حصلوا على فرصة لإكمال جنسيتهم الأيرلندية “.

كما واعلنت الوزيرة ان الإدارة ستقوم بالاتصال بالأشخاص الذين حصلوا على شهادة التجنس هذا العام من أجل الدعوة لحضور حدث الاحتفال عبر الإنترنت في نهاية أبريل. وذلك ما قالته ماكنتي: “إنني أتطلع إلى رؤيتكم هناك وأهنئكم شخصيًا”.

كما وان من أبرز التسهيلات التي ستسرع عملية معالجة طلبات الحصول على الجنسية هي عملية استبدال مرحلة فحص Garda اليدوية لعملية التجنس اعتبارًا من هذا الأسبوع بنظام عبر الإنترنت.

حيث قالت الوزيرة انه”سيكمل المتقدمون الآن عملية الفحص عبر الإنترنت، ويقدمون النتيجة مباشرة إلى فريق المواطنة لتمكين معالجة طلباتهم في الوقت المناسب.”

حظا موفقا للاخوة والاخوات المؤهلين ونبارك للذين سينالون الجنسية الايرلندية مقدما هذا العام.

 

 

Advertisements
Exit mobile version