Slide showالهجرة واللجوء

استطلاع يكشف: الأغلبية تدعم تقييد سياسات الهجرة

Advertisements

 

أظهر استطلاع رأي حديث، أن غالبية الشعب تؤيد تبني سياسة هجرة “أكثر إغلاقًا” بهدف تقليل عدد المهاجرين القادمين إلى البلاد.

ووفقًا لاستطلاع الرأي الذي أجرته الـ Irish Times/Ipsos B&A، أعربت أغلبية الذين شاركوا بآرائهم عن اعتقادهم بأن الهجرة قد كانت، في المجمل، ذات تأثير إيجابي على البلاد.

ويأتي هذا الاستطلاع في ظل تزايد الاهتمام بقضايا الهجرة إلى البلاد، وخصوصًا المتعلقة بالأشخاص الباحثين عن الحماية الدولية، والتي سيطرت على الحوار السياسي في الأشهر الأخيرة.

وخلال العام الماضي، شهدت مختلف المدن والمناطق في البلاد عدة مظاهرات احتجاجية ضد استخدام المباني المحلية لإسكان طالبي اللجوء، كما تم تسجيل عدة حوادث حرق عمد لهذه المباني، أبرزها حادثة إضرام النار في دار للمسنين بجنوب دبلن الأسبوع الماضي، إثر انتشار شائعات عن نيتها استضافة طالبي اللجوء.

وسُئل المشاركون في الاستطلاع عما إذا كانوا يؤيدون سياسة هجرة أكثر انفتاحًا، أو أكثر تحفظًا، أو إذا كانت السياسة الحالية مناسبة.

وأفاد 59% من المشاركين برغبتهم في تبني سياسة أكثر تحفظًا، بينما رأى 19% أن السياسة الحالية مناسبة. فقط 16% عبروا عن تفضيلهم لسياسة أكثر انفتاحًا، في حين لم يكن لـ 6% رأي محدد أو لم يعرفوا.

وأبرزت النتائج قلق المشاركين بشأن تأثير الهجرة على الخدمات المحلية مثل الصحة والتعليم، نقص الإسكان، والمخاوف من عدم الفحص الكافي للاجئين أو طالبي اللجوء.

كما سُئل المستطلعون عن تقييمهم لتأثير الهجرة على البلاد، حيث رأى ما يقرب من نصفهم (48%) أنها كانت إيجابية، بينما اعتبرها 35% سلبية. وأفاد 10% بأنها لم تحدث فرقًا، بينما لم يكن لـ 6% رأي.

وأعلن 30% من المشاركين أنهم سيكونون أكثر ميلاً للتصويت لمرشح يعبر عن قلقه بشأن الهجرة، بينما قال 20% إن ذلك سيقلل من احتمال تصويتهم له.

وأشار اثنان من كل خمسة أشخاص إلى أن ذلك لن يحدث فرقًا في قرارهم، وأفاد 8% بعدم معرفتهم أو عدم امتلاكهم لرأي.

عند سؤالهم عما إذا كانوا سيشعرون بالقلق إذا خُصص مبنى في منطقتهم المحلية لإيواء طالبي اللجوء، أعرب 69% عن بعض المخاوف، في حين قال 28% إنهم لن يشعروا بالقلق. من بين المتخوفين، قال 45% إنهم سيعارضون، بينما قبل بها 38%.

وأظهر الاستطلاع تباينات بين أنصار الأحزاب السياسية والمناطق المختلفة فيما يتعلق بالقلق حيال الهجرة، وبشكل خاص كان ناخبو Sinn Féin أكثر تشددًا تجاه الهجرة مقارنة بالآخرين.

وأُجري الاستطلاع على عينة ممثلة تضم 1200 بالغ في الفترة ما بين 2 و 6/2/2024، بهامش خطأ يبلغ +/- 2.8%.

 

المصدر: The Journal

A Zeno.FM Station
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

يرجى السماح بعرض الإعلانات

يرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.