تقارير

ارتفاع أسعار الطاقة عبء جديد يثقل كاهل العائلات في أيرلندا

Advertisements

 

نشرت الصحافة الأيرلندية هذا الخبر التالي:

ستتأثر المنازل الأيرلندية بارتفاع أسعار الطاقة “الباهظة” اعتبارًا من اليوم.

وقدمت الخبر بإعلان مستوى الكهرباء والغاز الأيرلندية بين دول الاتحاد الأوروبي من حيث الغلاء فذكرت:

تعتبر أسعار الكهرباء في إيرلندا رابع أغلى سعر في الاتحاد الأوروبي، بينما تأتي أسعار الغاز في المرتبة السابعة.

هذا وقد تم تحذير الأسر الأيرلندية من الاستعداد لمجموعة من الزيادات في أسعار الطاقة اعتبارًا من الأول من أبريل.

وقد فصل الخبر بانه ستكون الزيادات في أسعار الطاقة متداخلة على مدار الشهر، اعتمادًا على موفر الخدمة الذي تستخدمه الأسر.

 

فمثلا بتاريخ 1 أبريل

 – سيشهد حوالي 270،000 من عملاء SSE Airtricity ارتفاع أسعار الكهرباء بنسبة 6.2 ٪، بينما سيرى 85000 مستهلك للغاز ارتفاعًا بنسبة 4.5 ٪.

 – وفي الوقت نفسه، سيرى عملاء Pinergy زيادة تكاليف الكهرباء بنسبة 4.2٪.

 

أما بتاريخ 5 أبريل

– سيشهد عملاء الكهرباء في Energia البالغ عددهم 160 ألفًا زيادة بنسبة 8.6٪ ، بينما سيدفع 60.000 من عملاء الغاز زيادة بنسبة 5.7٪.

هذا يعني أن العميل العادي سيدفع حوالي 100 يورو و 50 يورو إضافية سنويًا للكهرباء والغاز على التوالي. حسب تفسير الصحفي كريك مورفي في صحيفة الايرش اكزامنر.

 

اما بتاريخ 12 أبريل

– تخطط شركة Bord Gáis Energy لرفع أسعار الكهرباء بنسبة 8٪، مضيفةً أكثر من 80 يورو إلى 350.000 من الفواتير السنوية لعملائها.

ومع ذلك، يقول ثاني أكبر مورد للطاقة في أيرلندا إن تجميد الشركة لأسعار الغاز سيظل ساريًا في الوقت الحالي. اي انه ليس هناك زيادة على أسعار الغاز.

 – اما تعمل بقية الشركات مثل Panda Power و Iberdrola و Glowpower و Flogas فلهم نية في زيادة الأسعار في وقت لاحق من هذا الشهر. 

في غضون ذلك، أعلنت شركة Electric Ireland ، أكبر مورد للكهرباء في البلاد ، أنها لا تنوي رفع أسعار الطاقة في الوقت الحالي.

حيث سبق للشركة أن رفعت أسعارها بنسبة 3.4٪ في أكتوبر من عام 2020 عندما اختار الموردون الآخرون تجميد أسعارهم.

 

ماذا بعد؟

لا تنسوا ضريبة الكربون بعد

 

 نقلا عن دارا كاسيدي ، رئيس قسم الاتصالات في bonkers.ie ، إنه “لا يوجد ضمان” بأن الأسر الأيرلندية لن تتأثر بزيادات أخرى في وقت لاحق من العام.

 وقال كذلك: “بعض هذه الزيادات كبيرة إلى حد ما وستضرب الأسر بشدة.” ومما يزيد الطين بلة، أن زيادة ضريبة الكربون على فواتير الغاز ستبدأ أيضًا اعتبارًا من الشهر المقبل.

وهذا يعني أن الأسر ستدفع الآن حوالي 80 يورو سنويًا على الضريبة وحدها.

 

ماهو سبب هذا الارتفاع في الاسعار؟

أما عن سبب ارتفاع الأسعار فهو نتيجة زيادة رسوم صيانة وتشغيل شبكات الغاز والكهرباء في أيرلندا من قبل منظم الطاقة.

وهذا ما أكده كاسيدي بقوله “تشكل هذه الرسوم حوالي 30٪ من السعر الذي ندفعه مقابل الحصول على الطاقة، ولسوء الحظ يتم الآن نقل الزيادات إلى العملاء أيضًا”.

 

ما هو الحل؟

 يُنصح الأسر التي تتطلع إلى تعويض ارتفاع الأسعار بمقارنة الأسعار والتحول إلى مورد أرخص وحتما سيجدون واحدًا.

وأضاف كاسيدي: “في الوقت الحالي، يمكن للشخص الذي يدفع أسعارًا قياسية ويغير المورد أن يوفر على نفسه أكثر من 400 يورو سنويًا في المتوسط.

“التبديل سريع جدًا وسهل ويمكن إجراؤه جميعًا عبر الإنترنت في غضون بضع دقائق.”

 

 

Advertisements

Heidar Al-Hashimi

حيدر الهاشمي كاتب وباحث اجتماعي له عدد من المقالات باللغتين العربية والانكليزية. وهو حاصل على "ماجستير في دراسات دعم الأسرة" و "دبلوم في ممارسة تنمية المجتمع" و "دبلوم في الاداب: دراسات الأسرة والمجتمع " من جامعة ايرلندا الوطنية NUI Galway. ناشط في حقوق طالبي اللجوء واللاجئين. عمل كمترجم وعامل للدعم عبر الثقافات مع اللاجئين السوريين من خلال برنامج الامم المتحدة لدعم إعادة التوطين في ايرلندا. ساهم كمصور ونشرت اعماله مؤخرا في كتاب يضم أعمال عدد من الكتاب الأيرلنديين بالإضافة إلى كتاب وفنانين من مراكز اللجوء المباشر. كذلك نشرت اعماله على صفحات جريدة Irish Times وعدد من الصحف المحلية الاخرى. يتطوع حاليا مع New Horizon لدعم طالبي اللجوء واللاجئين في مقاطعة ويستميث بالإضافة إلى كونه محاضرًا ضيفًا في قسم الدراسات الاجتماعية التطبيقية في معهد أثلون للتكنولوجيا AIT ، حيث قدم العديد من المحاضرات حول دراسات اللجوء ودمج المهاجرين ، ونظام اللجوء المباشر الأيرلندي.شارك كمستشار ثقافي ومنسق محلي مع مجموعة Cairde لتعزيز الصحة النفسية للمهاجرين . حصل على شارة كمقدم وباحث في مؤتمر أبحاث NUI Galway الأول (2015) والثاني (2016). في الفترة من 2011 إلى 2015 ، كان عضوًا في المجموعة الأساسية لمجلس اللاجئين الأيرلندي IRC لطالبي اللجوء. شارك في مجموعات مجتمعية وتطوعية في المجتمع الأوسع بما في ذلك راديو مجتمع أثلون ومنتدى صحة المجتمع في أثلون. وقد شارك في شبكة ناشئة من قادة المهاجرين واللاجئين في أيرلندا تم تنسيقها من قبل مجلس المهاجرين في أيرلندا (ICI). وقد شارك أيضًا في تدريب القيادة (2014) و الحملات (2013) الذي نظمه مجلس اللاجئين الأيرلندي (IRC) وبناء القدرات والتخطيط الاستراتيجي الذي نظمه برنامج Le Cheile لتعليم الكبار [2013].

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: