تقارير

5 خطوات للوقاية من بكتريا “الإيكولاى”

Advertisements

 

 

صدرت منظمة الصحة العالمية نشرة تتضمن الوصايا الخمس للوقاية من الإصابة ببكتريا “الإيكولاى”، على رأسها الحفاظ على النظافة الشخصية بغسل الأيدي، والفصل بين الطعام النيئ والمطبوخ لمنع انتقال البكتريا للطعام الجاهز، كذلك طبخ الطعام جيدا والحفاظ عليه في درجة حرارة آمنة لمنع فساده، مع الحرص على استخدام مياه الشرب والأدوات غير الملوثة.

وقالت منظمة الصحة العالمية أن الأبقار تعد هي المصدر الرئيسي لتلك البكتريا، والتي تنتقل إلى الإنسان عن طريق الأطعمة، خاصة منتجات اللحوم التي لا يتم طهيها جيدا، والألبان، والمياه المختلطة بالفضلات الملوثة، بالإضافة إلى انتقالها أثناء إعداد الطعام، من اللحوم الملوثة إلى الأسطح وأدوات الطعام، إلا أن الطهي الجيد للطعام بدءا من درجة حرارة 70 مئوية يقتل هذه البكتيريا، بشرط تعرض كافة أجزاء الطعام لنفس درجة الحرارة.

 

أعراض الإصابة

 

وتتمثل أعراض الاصابة بهذا الفيروس تقلصات في البطن واسهال قد يتفاقم في بعض الحالات الى اسهال مزمن كما تظهر اعراض القيئ والحمى، وتتراوح مدة الحضانة لهذا البكتريا بين ثلاثة إلى ثمانية أيام ويشفى المريض عادة في حوالي عشرة أيام إلا أن نسبة قليلة من المرضى ولاسيما الأطفال الصغار وكبار السن قد تؤدى العدوى بعم إلى مرض مهدد للحياة مثل متلازمة (اتش يو اس) المسببة للفشل الكلوي الحاد والانيميا ونقص الصفيحات الدموية.

ويذكر أن لا يعرف بشكل دقيق حجم الاصابات حول العالم بعد وفاة 16 حالة في ألمانيا, وجرى التحذير من الخضر الطبيعية التي تستهلك على نحو كبير من جميع الطبقات ومتبعي الحميات الغذائية , وحظرت الدول استيراد الخضار من جميع الدول الأوروبية بعد أن كان الحظر مقتصرا على اسبانيا و ألمانيا.

 

الوقاية من بكتريا “الإيكولاى”

 

وللوقاية من العدوى يجب اتخاذ إجراءات مكافحة في كافة مراحل السلسلة الغذائية، بدء من مرحلة الزراعة إلى التصنيع إلى إعداد الطعام، سواء في المنشآت الصناعية أو في المنازل والبيئات المحلية، بالإضافة إلى تطبيق قواعد النظافة والسلامة أثناء عملية ذبح الأبقار للحد من التلوث بفضلات الذبائح، إلا أنها لا تضمن خلو منتجات اللحوم من البكتيريا، لذلك يجب تثقيف العاملين في سلخ الجلود ومصنعي منتجات اللحوم بطرق التعامل النظيف مع الأطعمة.

كما يجب الاهتمام بتطهير المياه في حمامات السباحة، خاصة وأن عددا من حالات العدوى بنمط EHEC تأتى عن طريق عن المياه المستخدمة في المناطق الترفيهية، لذلك يجب تطهير هذه المياه ووقايتها من فضلات الحيوانات، مع الاهتمام بتطهير مصادر مياه الشرب.

وتعد بكتريا الإيكولاى هي نوع من البكتيريا التي يشيع وجودها في القناة الهضمية للإنسان، والحيوانات ذات الدم الحار، ولهذا أنماط عديدة أغلبها غير ضار، إلا أن بعضها مثل النمط (EHEC)، يمكن أن يسبب أمراضاً خطيرةً تنتقل عبر الغذاء، ويتفرع من هذا النمط، نمط فرعى هو (إى–كولاى أو 157: إتش 7) هُو الأكثر تأثيراً على الصحة العمومية، ويمكن أن ينمو في درجة حرارة تتراوح بين 17 إلى 50 درجة مئوية، أما درجة الحرارة المثالية لنموها فهي 37 درجة مئوية.

 

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: