Slide showأخبار أيرلندا

مطالبات بمنح من يعانون من حالات طبية طارئة أثناء الامتحانات مواعيد اختبار بديلة

Advertisements

 

طالبت Epilepsy Ireland مفوضية الامتحانات الحكومية إعادة النظر في قرارها برفض منح الطلاب فرص بديلة لأداء امتحاناتهم في حالة تعرضهم لحالة صحية طارئة، مثل نوبات الصرع، أثناء الامتحان.

  • يمكنكم الآن الانضمام الى جروب تليغرام لمتابعة أخر الأخبار لحظة بلحظة اضغط على الرابط للانضمام.. أضغط هنا

وقال بيتر مورفي رئيس الجمعية أن نوبة الصرع سواء حدثت قبل ساعة من الاختبار أو أثناء الاختبار سيكون لها ذات التأثير على الطالب، وستؤدي إما إلى تعذر استكمال الطالب لاختباره أو تدهور أدائه أثناء الاختبار.

تأتي تلك الدعوات في الوقت الذي سمحت فيه المفوضية لأحد الطلاب الذي أجبر على ترك امتحان مادة التاريخ لمرحلة شهادة التخرج بسبب إصابته بالتهاب الزائدة الدودية ونقله إلى المستشفى، بأداء امتحانه الشهر المقبل.

يذكر أنه كان تم إجراء الامتحانات المؤجلة لأول مرة في عام 2019 للطلاب الذين عانوا من وفاة أحد أفراد الأسرة المقربين بسبب فيروس كورونا، أما هذا العام فقد تم توسيع ذلك لأول مرة ليشمل الطلاب المتأثرين بالإصابة بفيروس كورونا أو بفجيعة فقدان أحد ذويهم بسبب المرض، المصابين بنوبات صرع أو اضطروا للخضوع لجراحة طارئة؛ ومع ذلك اشترطت المفوضية أن يتم منح فرصة أداء الاختبارات المؤجلة فقط لمن بدأوا أو أكملوا الاختبار. إلا أن Epilepsy Ireland طالبت بأن يشمل ذلك أيضا من أصيبوا بحالة صحية طارئة أثناء أداء الاختبار.

 

المصدر: Irish Examiner

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى

محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر

%d مدونون معجبون بهذه: