Slide showأخبار أيرلندا

مستشفى ماتر تضطر لتقليص خدماتها بسبب الارتفاع في حالات الإصابة بـ “كورونا”

Advertisements

 

 

أعلن مستشفى ماتر بدبلن أنه تم إلغاء الخدمات غير الضرورية بها، بسبب ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا، وأنه سيقصر نشاطه على الخدمات الأساسية فقط.

كما أعلنت إدارة المستشفى أنه سيتم إيقاف مواعيد العيادات الخارجية والعمليات الجراحية غير الأساسية لحين إشعار آخر، وأكدت إن المرضى الذين يتم تأجيل مواعيدهم سيتم الاتصال بهم عبر الهاتف.

وقالت الإدارة في بيانها أن موظفيها يعملون في كل جزء من المستشفى على مدار الساعة للتعامل مع الفيروس ورعاية المصابين وحماية ورعاية المرضى الآخرين في المستشفى.

هذا وسيتم تقييد الزيارات في المستشفى، حيث ستقتصر على زائري مرضى العناية المركزة ، أو الشباب المعرضين للخطر، أو الذين لهم أفراد يتلقون رعاية نهاية الحياة، بينما لا يسمح بدخول الأطفال إلى المستشفى تحت أي ظرف من الظروف.

 

المصدر: Breaking News

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى

محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر

%d مدونون معجبون بهذه: