أخبار أوروباأخبار أيرلندا

ليو فارادكار يؤكد أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لن يسبب ركود اقتصادي

Advertisements

 

 

أكد نائب رئيس الوزراء ليو فارادكار أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لن يسبب ركودا اقتصاديًا، لكنه سيؤدي إلى تراجع معدل النمو الاقتصادي بنسبة 2 إلى 3 ٪.

وأضاف فارادكار أن مغادرة المملكة المتحدة في الأول من يناير تعني أن الشركات يجب أن تكون مستعدة لتحمل مزيد من الإجراءات الروتينية والتأخيرات في أعمال الموانئ والشحن والنقل.

وأوضح فارادكار أنه قبل 4 سنوات كانت المخاوف من تبعات البريكسيت أكبر من الحالية بكثير، أما الآن فسيكون هناك بعض الاضطراب، لكن الوضع سيكون أكثر ليونة مما كان ليصبح عليه قبل 4 سنوات.

وقال الوزير إنه سيتم توفير دعم لمختلف القطاعات مع الإعلان المقرر يوم الاثنين عن 110 ملايين يورو لمساعدة قطاع الأغذية، بالإضافة إلى 5 مليارات يورو لمساعدة قطاع مصايد الأسماك الأيرلندية.

هذا وبشكل منفصل، أعطى سفراء الاتحاد الأوروبي بالإجماع الضوء الأخضر لاتفاق التجارة والذي سيسمح لبريطانيا بمواصلة التجارة دون رسوم جمركية مع السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، والذي سيدخل حيز التنفيذ في الأول من يناير.

وتحتاج تلك الاتفاقية إلى موافقة كل من البرلمان الأوروبي والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي قبل المصادقة عليها رسميًا.

ومن المقرر أن يقوم رؤساء حكومات الاتحاد الأوروبي بتوقيع موافقاتهم كتابةً اليوم الثلاثاء، بينما سيصوت أعضاء البرلمان البريطاني على الاتفاقية يوم الأربعاء.

 

المصدر: Breaking News

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى

محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر

%d مدونون معجبون بهذه: