Slide showأخبار أيرلندا

فريق الطوارئ الوطني للصحة العامة يبحث فيما إذا كان يتعين على الأطفال دون سن 13 عاماً ارتداء الكمامة

Advertisements

 

 

يجتمع فريق الطوارئ الوطني للصحة العامة لمراجعة أحدث البيانات حول وضع جائحة كورونا في أيرلندا وتقديم التوصيات اللازمة للحكومة.

 وكان كبير المسؤولين الطبيين الدكتور توني هولوهان قد أعرب أمس عن تفاؤل حذر، وقال إن المؤشرات إيجابية إلى حد كبير، وأضاف أن أيرلندا في طريقها للمضي قدما نحو الرفع الكامل لقيود وباء كورونا خلال الشهر المقبل.

وقد أكد الفريق أن العدد الإجمالي للحالات المؤكدة للفيروس في المستشفيات قد بدأ في الانخفاض، بينما استقر العدد الإجمالي للحالات المؤكدة في وحدات العناية المركزة

 كما لا يزال هناك انخفاض في الوفيات مقارنة بعدد حالات الإصابة.

وسيدرس فريق الطوارئ أيضا عددًا من التقارير الواردة من هيئة المعلومات الصحية والجودة، بما في ذلك حول ما إذا كان يجب على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا ارتداء الكمامة أم لا ، بالإضافة للتوصيات حول استخدام اختبارات المستضد.

 ورجح مصدر ان يتم المضي قدما تجاه رفع المزيد من القيود يوم الاثنين 20 سبتمبر، بالنظر إلى الوضع الحالي للمرض.

هذا واعتبارًا من الأسبوع المقبل، يمكن العودة إلى مقرات العمل، على أساس تدريجي، كما سيتم رفع القيود المفروضة على الأنشطة الخارجية بينما سيتم زيادة السعة للأنشطة والفعاليات الداخلية المنظمة.

 

المصدر: RTÉ

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: