Slide showأخبار أيرلندا

عمال التجزئة يطالبون باتخاذ «إجراءات حقيقية» بشأن قضايا العنف في دبلن

Advertisements

 

طالب عمال التجزئة في وسط مدينة دبلن اتخاذ إجراءات ملموسة بشأن قضايا العنف والمخدرات بدلاً من جلب مزيد من قوات الشرطة.

وقالت النقابة الممثلة للعمال أن أصوات عمال التجزئة كانت غائبة إلى حد كبير في المناقشات الأخيرة حول الحفاظ على الأمان في دبلن.

وأكدت أحد أعضاء النقابة، التي تعمل في وسط المدينة، إن المنطقة أصبحت أكثر خطورة مؤخرًا وان الأشخاص المستضعفين صاروا هدفا للهجمات، مشددة على ان المدينة دخلت في حالة من الفوضى حيث تنتشر تجارة المخدرات في كل مكان.

وقالت أيضا إنه لا يتم التعامل مع القضايا المتعلقة بتناول الكحوليات والمخدرات، مما يعني أن الذين يعملون في تجارة التجزئة لا يشعرون بالأمان، وان السبب في ذلك هو نقص الموارد.

وأضافت العضو ان الحكومة قررت ارسال مزيد من عناصر الشرطة ولكن ما يتعين عليهم القيام به فعلا هو العثور على المشكلة الأساسية ومحاولة حلها، وان على الحكومة أن تتحمل المسؤولية، وليس الشرطة.

من جانبه قال كين رايلي، المسؤول المنظم في النقابة، أن عمال التجزئة واجهوا سلوكًا معاديا للمجتمع لسنوات ووقعوا ضحايا للإساءات الجسدية واللفظية والعنصرية وغيرها من التهديدات في أماكن عملهم، مؤكدا ان هناك حاجة إلى التغيير بشكل عاجل.

هذا وشدد رايلي على ان وسط المدينة يحتاج إلى ماهو أكثر بكثير من الوجود المحدود الحالي للشرطة، وان سلامة العمال يحب ان تشكل جزءًا جوهريًا من الثقافة التنظيمية حتى يشعر العمال والعملاء والمقيمون والسياح بالأمان في المدينة.

 

المصدر: independent

 

A Zeno.FM Station
زر الذهاب إلى الأعلى

يرجى السماح بعرض الإعلانات

يرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.