Slide showأخبار أيرلندا

طالبو اللجوء قد يضطرون للنوم في شوارع دبلن

Advertisements

 

قال طالبو اللجوء الذين وصلوا حديثًا أنه ليس لديهم مكان للإقامة وأنهم قد يضطرون للنوم في شوارع دبلن.

  • انت الصحفي.. انت مراسلنا من أي مكان في ايرلندا.. تطوع معنا وكن صحفيا من موقعك وأرسل الأخبار والصور والفيديوهات من منطقتك
  • تواصل معنا على فيسبوك أيرلندا بالعربي – واتساب: 0830955805
  • للانضمام لـ جروب تليغرام  أضغط هنا

يأتي ذلك في أعقاب قرار بإيقاف توفير الدولة لأماكن الإقامة مؤقتًا لجميع طالبي اللجوء البالغين الذين يسعون للحصول على الحماية هنا، والذين يصلون بدون أطفال.

ومع وصول ما معدله 310 من المتقدمين للحصول على الحماية الدولية إلى أيرلندا أسبوعيا، من المتوقع ان يضطر المئات من الرجال والنساء للنوم في العراء في الأسابيع المقبلة.

وقد حذرت مؤسسة فوكاس إيرلندا من أن هذا سيفاقم من مشكلة التشرد في العاصمة.

وفي بيان صادر عن وزارة الطفولة والمساواة والإعاقة والاندماج والشباب، قالت الوزارة ان الاستجابة لأزمة الهجرة المستمرة دخلت الآن مرحلة بالغة الصعوبة، مع عدم كفاية أماكن الإقامة المتاحة على الصعيد الوطني لمقدمي طلبات الحماية الدولية، ونتيجة لذلك، أصبح من الضروري الآن إيقاف توفير المأوى لطالبي الحماية الدولية البالغين الذين ليس لديهم أطفال الذين يصلون إلى مركز العبور في سيتي ويست.

وأكد متحدث باسم الوزارة أن هذا يعني أنه لا توجد حاليًا أماكن إقامة للرجال غير المتزوجين، والنساء البالغات غير المتزوجات، والأزواج البالغين الذين ليس لديهم أطفال.

ومع ذلك، ستواصل خدمة الحماية الدولية للإقامة توفير الإقامة للعائلات طالبي اللجوء التي لديها أطفال.

وكان الوزير رودريك أوجورمان قد حذر الأسبوع الماضي من نقص وشيك في المساكن قد يستمر حتى منتصف الشهر المقبل.

هذا وأعرب العديد من طالبي اللجوء الوافدين حديثا عن خوفهم واحباطهم بعد ان تم ابلاغهم بعدم توفير مكان إقامة لهم، وأكدوا أنهم لايعرفون أين سيقيمون خاصة وأنهم ليس لديهم أقارب او معارف في ايرلندا.

 

المصدر: RTÉ

 

A Zeno.FM Station
زر الذهاب إلى الأعلى

يرجى السماح بعرض الإعلانات

يرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.