Slide showأخبار أيرلندا

رعب في سيتي ويست بسبب هجمات من عصابات من المراهقين

Advertisements

 

أعرب السكان المحليون في سيتي ويست عن خوفهم بسبب قيام عصابات من المراهقين بشن هجمات غير مبررة حول مركز تسوق سيتي ويست.

وكان أحد السكان، ويدعى ماريوس بريفينسكاس، ضحية إحدى هذه الهجمات أثناء عودته إلى المنزل من صالة الألعاب الرياضية.

وكان يمر من المدخل الرئيسي للمركز عندما لمح فجأة ظلًا خلفه، ثم فاجأه مراهق قفز عليه وضربه على رأسه من الخلف بعصا معدنية، ولكن لحسن الحظ، خففت السترة المنتفخة التي كان يرتديها تأثير الضربة.

وقال بريفينسكاس ان تلك العصابة من المراهقين معروفين للجميع كما أنهم لا يخفون أنفسهم ولم يفروا من الشارع إلا عندما حضرت الشرطة حيث كان قد تمكن من الاتصال بها.

وأكد بريفينسكاس أنه لا يوجد عداء بينه وبين هؤلاء الشبان، ومن ثم فهو يخشى أن تتكرر هذه الهجمات غير المبررة.

وأضاف بريفينسكاس أن هناك عدد من الحوادث المماثلة في المنطقة، وأنه من بعد الساعة الخامسة مساءا يزداد خطرها.

من جانبه قال متحدث بإسم إدارة مركز التسوق في سيتي ويست انه قد وقع عدد من الحوادث المتفرقة في المنطقة، وان المركز طلب من الشرطة زيادة دوريات الحراسة، وان ذلك حدث فعلا لكن لم يدم طويلا.

هذا وقالت متحدثة بإسم الشرطة ان هناك تحقيق يجري حاليا حول السلوكيات المعادية للمجتمع في المنطقة، كما اكدت انه يتم تسيير دوريات حراسة وان تلك الدوريات سوف تستمر.

 

المصدر: Dublin Live

 

زر الذهاب إلى الأعلى

محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر

%d مدونون معجبون بهذه: