Slide showأخبار أيرلندا

رئيسة معهد أطباء النساء والتوليد تؤكد أنه لا يوجد دليل يشير إلى أن لقاح فيروس كورونا مرتبط بالعقم

Advertisements

 

قالت رئيسة معهد أطباء النساء والتوليد، الدكتورة كليونا مورفي أنه لا يوجد دليل على أن لقاحات فيروس كورونا يمكن أن تؤثر على الخصوبة، وحثت أي شخص في سن الإنجاب على أخذ اللقاح.

وأشارت دكتور مورفي إلى أنه لا توجد اي مؤشرات على الإطلاق تشير إلى أن اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا يمكن أن تؤدي إلى العقم أو أي صعوبات في الحمل أو استمرارية الحمل، كما لا يوجد دليل على آثار سلبية على النساء الحوامل اللائي تم تطعيمهن.

وأضافت مورفي أنه بينما لم يتم تضمين النساء الحوامل في دراسات اللقاح الأصلية، فقد وجد لاحقًا أن عددًا من المشاركات كن حوامل ولم تظهر أعراض سلبية عليهن.

كذلك أشارت الدكتور مورفي أيضًا إلى أن اللقاح يمكن أن يكون له فوائد للجنين حيث أن الأجسام المضادة من اللقاح ستنتقل له.

 وقالت إن على الأزواج الذين يخططون للجوء لوسيلة أطفال الأنابيب المضي قدمًا والتطعيم.

أخيرا قالت مورفي أن فيروس كورونا ذاته هو ما من شأنه أن يشكل مشكلة لخصوبة الذكور أكثر من اللقاح، كما يمكن أن يكون لأي مرض فيروسي تأثير على خصوبة الذكور.

 

المصدر: Breaking News

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: