Slide showأخبار أيرلندا

دعوات للحكومة لمعالجة المواقف السلبية للشرطة تجاه الأقليات

Advertisements

 

 

حثت اللجنة الأيرلندية لحقوق الإنسان والمساواة الحكومة على النظر في المواقف السلبية التي يتخذها بعض أفراد الشرطة تجاه الأقليات في البلاد، ومراجعة تقارير التنميط العرقي وإدخال آلية مستقلة للشكاوى.

كما شددت اللجنة على ضرورة تجنيد أفراد من الأقليات العرقية في قوات الشرطة.

 و دعت اللجنة أيضًا في توصياتها لخطة العمل الوطنية الأولى لمناهضة العنصرية في أيرلندا ، والتي من المقرر تقديمها في وقت لاحق من هذا العام ،إلى اتخاذ عدد من الإجراءات والتدابير ،من أهمها:

 سن عقوبات فعالة على شركات الإنترنت التي لا تلتزم بإجراءات الإزالة لخطاب الكراهية عبر الإنترنت وغيره من المحتويات غير القانونية.

مكافحة التمييز في سوق العمل بالنسبة لمجموعات الأقليات العرقية دعم منع الانتحار بين اقليات المرتحلة.

 وقالت رئيس اللجنة سيناد جيبني، إن التمييز العنصري يترك أثراً مدمرا على ضحاياه، وقد يؤدي بهم إلى تعاطي المخدرات والاكتئاب والأفكار الانتحارية والانقطاع عن المشاركة في الخدمات العامة.

وأشارت جيبني إلى أن الشباب المنحدرون من أصل أفريقي يعانون من العنصرية والتمييز العنصري المنتشران في حياتهم اليومية وفي نظام التعليم. واضافت ان مشاكل الصحة العقلية بين أطفال الأقليات العرقية والشباب قد تزايدت بشكل كبير وأن تلك المشكلات لا تؤخذ على محمل الجد بما فيه الكفاية.

 واكدت جيبني أنه لكي تكون الخطة فعالة لمكافحة تلك المشكلة، يجب أن تكون هناك أهداف واضحة وأطر زمنية وميزانيات، وكذلك تقييم مستقل للوضع وخطوات المحرزة بصدده.

كذلك دعت اللجنة الحكومة لإعطاء الأولوية للتشريع الذي يحظر التنميط العنصري واتخاذ تدابير لمعالجته.

 وشددت اللجنة على أن تقارير المنظمات غير الحكومية تشير إلى أن العنصرية في المجتمع زادت في عام 2020، مع تزايد خاص في العنصرية على الإنترنت عبر وسائل التواصل الاجتماعي.  كما أشارت إلى تصاعد خطاب اليمين المتطرف وجرائم الكراهية العنصرية.

هذا وحثت اللجنة على إعطاء أولوية مطلقة من الحكومة لمشروع قانون جرائم الكراهية لعام 2021 من حيث التشريع والتنفيذ.

 

المصدر: Irish Examiner

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: