مقابلات

“أيرلندا بالعربي” تحاور أحد الشخصيات العربية المتميزة في أيرلندا الباحث العراقي “حيدر الهاشمي”

Advertisements

 

 

ضمن منهجنا الحريص على إبراز دور الطاقات والكفاءات العلمية والثقافية لأبناء الجاليات الناطقة باللغة العربية في ايرلندا، تحرص أسرة تحرير الموقع الإلكتروني لـ “أيرلندا بالعربي” في أيرلندا على تسليط الضوء بما يتناسب والجهود المبذولة من قبلهم واستضافتهم في لقاءات حصرية وستنشر على موقعنا الالكتروني الخاص بنا وعلى صفحات التواصل الاجتماعي، تجري “حريتنا ” اليوم مقابلة صحفية مع أحد هذه الشخصيات العربية المتميزة في أيرلندا، وهو الباحث والكاتب العراقي حيدر الهاشمي. 

 

بدءا ومن خلال النبذة التعريفية والسيرة الذاتية الخاصة بالباحث حيدر الهاشمي تعرفنا على التالي:  

 

وصل السيد حيدر الهاشمي إلى أيرلندا عام 2009. وكان قد حصل على بكالوريوس آداب اللغة الانكليزية عام 1999، من جامعة القادسية بالعراق قبل أن يأتي إلى أيرلندا.

وبعد وصوله الى أيرلندا، حصل الهاشمي على العديد من الشهادات الاكاديمية من الجامعة الوطنية الأيرلندية في غالوي ، ومنها ماجستير في دراسات دعم الاسرة 2018، و دبلوم في الاداب تخصص دراسات الاسرة والمجتمع 2016 ، و شهادة في دراسات الاسرة والمجتمع عام 2015 و دبلوم في تطبيقات تنمية المجتمع 2014 . هذا بالاضافة الى عدد من الدورات والشهادات الاخرى مثل : دورة في برنامج صياغة الاهداف التحفيزية – تولامور2019  ؛ دورة في بناء قدرات و مسارات؛ اللاجئين الى الرفاهية النفسية – اثلون 2019  ؛ تدريب  في بناء الحركات والقيادات المهاجرة – دبلن 2018  ؛ تدريب  في الثقافات المشتركة 2017 ؛ دورة في التدريب على القيادة الادارية 2014 ؛ دورة وشهادة في التصوير الفوتوغرافي FETAC Level 3/ 2014 ؛ تدريب في بناء القدرات والتخطيط الاستراتيجي – برنامج 2013؛ تدريب على بناء الحملات وادارتها 2013 ؛ دورة وشهادة في ادارة اعمال FETAC Level 5 /2013 ؛ دورة  وشهادة في مهارات تكنولوجيا المعلومات والرياضيات والتواصل FETAC Level 4 /2012 ؛ دورة وشهادة في الاعلام الاذاعي المجتمعي FETAC Level 4/2012 ؛ دورة وشهادة في العناية بالمجتمع FETAC Level 5/2010 .

 

أما في مجال البحث العلمي فقد كانت له عدد من المساهمات العلمية ومنها:

 

  • نشرت له مجموعة من المقالات في صحف إلكترونية.
  • كباحث اجتماعي، انجز وقدم عدداً من البحوث الاجتماعية وشارك وقدم في عدد من مؤتمرات البحوث في ايرلندا للاعوام 2015 و 2016. ومنها باج باحث مشارك ومحاضر في مؤتمرات الجامعة الايرلندية الوطنية في غالوي . حيث تناولت معظم ابحاثه تأثير نظام اللجوء المباشر على طالبي اللجوء واللاجئين في ايرلندا.
  •  ترجمَ عدداً من المقالات والبحوث والتقارير العلمية والصحفية.

 

 

وعن الجوائز التي حصل عليها:

 

الجائزة الأولى في مسابقة التصوير مع مجموعة التصوير الفوتوغرافي (Lissywollen) في ايرلندا. 

حصل في عام 2019 على دعوة رئيس جمهورية ايرلندا مايكل هجينيز وزوجته سابرينا لحضور حفلة حدائق القصر الجمهوري كجزء من تكريم سنوي للعاملين كأفراد ومنظمات عاملة مع اللاجئين وطالبي اللجوء في آيرلندا. 

وله من الخبرات العملية ما يمثل نموذجا مشرفا حيث ساهم السيد حيدر في تقديم الاستشارات والخبرات المرتبطة باختلاف الثقافات (العربية -الأيرلندية) ومدى تأثيرها على الاندماج الاجتماعي لدى طالبي اللجوء واللاجئين.

وهو كمحاضر زائر يقدم ومنذ العام 2016 الى الحاضر يقدم عدة محاضرات تخص اللجوء والهجرة وادماج المهاجرين في معهد اثلون التقني – قسم الدراسات الاجتماعية التطبيقية. كذلك ساهم كوسيط ثقافي ومترجم في برنامج الامم المتحدة لإعادة توطين اللاجئين السوريين في ايرلندا 2017، وأبرز ما قام به هو توفير المعلومات والدعم العملي لطالبي اللجوء واللاجئين السوريين بشأن حقوقهم واستحقاقاتهم.

كما عمل حيدر مع العديد من المؤسسات في التنظيم والتنسيق والتواصل في اقامة الفعاليات الاجتماعية والثقافية، ورفع مستوى الوعي الثقافي من خلال تنظيم عدد من ورش العمل والمحاضرات الثقافية، اضافة الى ترجمة الوثائق (العربية / الإنجليزية) ومراجعتها.

وأبرزها ما قدمه مع منظمة الاصدقاء Cairde لدعم الصحة النفسية للمهاجرين ومنظمة   ويستميث لتنمية المجتمع ومنظمة الافق الجديد لدعم طالبي اللجوء واللاجئين في ايرلندا.

من ناحية أخرى، في العام 2020، أطلق مجموعة (افتراضية) على مواقع التواصل الاجتماعي- فيسبوك تحت مسمي منتدى الاسرة العربية في ايرلندا ِوهي مجموعة دعم للناطقين باللغة العربية في ايرلندا.

 

وفي بداية حديثنا معك أخي حيدر نود ان نعرف ماهي أهدافك بعد هذا السجل الحافل بالعطاء في خدمة الإنسانية؟

 

 في البداية اود ان اشكركم على هذه المقابلة وعلى تعاونكم في نشر ما اكتبه من مقالات وتقارير.

 

بالنسبة لموضوع وفكرة هدفي الذي اعمل عليه فهو:

 

ان يكون هناك مركز موارد متخصص يقدم الخدمة للعائلات وجميع الناطقين باللغة العربية من ابناء وبنات الجاليات العربية في أيرلندا.

وعلى هذا الاساس أسست اول لبنة على هذا الطريق منذ شهر ديسمبر كانون اول 2020، وهي مجموعة (افتراضية) على مواقع التواصل الاجتماعي- السوشيل ميديا واسميتها مجموعة او منتدى الاسرة العربية في ايرلندا ِوهي مجموعة دعم للناطقين باللغة العربية في ايرلندا.

أقدم من خلالها معلومات بطريقة احترافية ومهنية مستندا الى ما تنصه مواقع حكومية ومؤسسات رسمية ومنظمات معتبرة في ايرلندا وجميعها لها ارتباط مباشر بقضايا تخص المهاجرين واللاجئين وتتعامل معهم. دوري هو سد الفجوة للذين يعانون من ضعف في فهم ما ينشر باللغة الانكليزية.

وأقدم معلوماتي باللغة العربية لأضمن ان تكون المعلومات ذات مقبولية لدى الناطقين باللغة العربية كلغة اولى. اما استعمال اللغة العربية الفصحى فجاء ذلك لاجل ان يفهمها الجميع بالرغم من اختلاف لهجاتهم وكما تعرفون هناك فرق واختلاف في اللهجات بالنسبة للدول العربية.

 

وابرز ما اقوم به هو:-

 

– رفع مستوى الوعي والمعرفة حول القضايا العابرة للثقافات والاختلافات الثقافية.

– التثقيف بشؤون الأسرة العربية في أيرلندا.

– بث معلومات وأخبار أيرلندا باللغة العربية.

– إدارة واشراف لصفحة التواصل الاجتماعي الخاص بها.

 

كيف ترى مدى تأثير مجموعة “منتدى الاسرة العربية في ايرلندا”؟

 

– من خلال هذه الصفحة ومن خلال كتاباتي التي نشرت على موقعكم الالكتروني (موقع اذاعة راديو حريتنا في ايرلندا) عملت منشورات ومقالات وتقارير مهمة وتغطي جوانب كثيرة للمقيمين في ايرلندا وقد لاقت استحسان الكثيرين.

كما لها اهمية ودور في رفع مستوى الوعي بقوانين البلد والخدمات التي تقدم عبر مؤسساته الحكومية. وجاءت كذلك المجموعة كمتنفس للعائلات للخروج (افتراضيا) من جو العزلة الذي فرضته اجراءات وقيود حالة الطوارئ الخاصة بكوفيد-19 .

ومن هذه المواضيع مثلا العيش في ايرلندا، معلومات عن لم الشمل لأسر ذوي المهاجرين واللاجئين المتواجدين في أيرلندا. وعن التجنس والتقدم بطلبات لنيل الجنسية، وعن الاقامة طويلة الامد او الدائمة في ايرلندا وعن حماية الطفل وعن الزواج والطلاق والاختلافات الثقافية وعن العنف الاسري وعن طلب اللجوء في ايرلندا وعن حياة اللاجئين، وكذلك قدمت معلومات عن ايرلندا كسلسلة تغطي تاريخ ايرلندا المختصر، وجغرافية ايرلندا وعظماء ايرلندا الذين نالوا جائزة نوبل العالمية المشهورة وغيرها الكثير ممن يرغب الاستفادة فعليه الدخول على المجموعة ليطلع أكثر.

 

ماهي هواياتك المفضلة؟

– هواياتي هي التصوير والمطالعة وخاصة فيما يتعلق بالعلوم الانسانية والابحاث ذات العلاقة.

 

ما هي انطباعاتك بعد ان قدمت الى ايرلندا؟

 

– ايرلندا بلد له سمعة جيدة جدا في مجالات التعليم والخدمات الاجتماعية والتطور المجتمعي، وهو أحد بلدان الاتحاد الاوربي كما تعلمون وضمن قارة تعتبر الاولى من حيث الديمقراطية والامن الاسري والصحي والتعليمي. فحتما اراه ملجئا امنا بالرغم من الصعوبات وسوء الحظ الذي رافقني في مجالات معينة.

ومن ناحية ايجابية احاول ان انظر دائما نحو المجالات المفتوحة والاشياء الجيدة والنجاحات المتحققة التي حصلت عليها منذ وصولي هنا. اما الامور السلبية والمشاكل التي تطرأ بين الفينة والاخرى. فحتما انظر لها على انها ابتلاءات ومعاناة زائلة مع قليل من الصبر.

 

كلمة اخيرة تحب ان توجهها؟

– اشكركم مرة اخرى لأتاحتكم هذه الفرصة واتمنى ان نتوفق أكثر في خدمة مجتمع الجاليات الناطقة باللغة العربية وان نحصل على الدعم المناسب الذي نرجوه ويتناسب مع الافكار التي نحملها والاحتياجات المرصودة من قبلنا والتي يحتاجها الاخوة والاخوات واسرهم في ايرلندا.

ومنها تفسير وشرح للقوانين والحقوق والواجبات للمقيمين والمتجنسين وطالبي اللجوء واطفالهم. والاخذ بعين الاعتبار الاختلافات الثقافية والمستويات المعرفية المتباينة لمن يستخدم الخدمة.

 

ومن الجدير بالذكر هنا ويسرنا هو ان نعلن عن دعمنا للباحث حيدر الهاشمي في جهوده حيث أطلقنا تعاونا مشتركا بيننا كإذاعة “حريتنا” وبينه لنشر معلومات التي ينشرها تباعا منذ تأسيس المجموعة وهو تعاون تطوعي من جانب الباحث حيدر الهاشمي، وذلك لاشتراكنا معه في الهدف الأسمى وهو رفع مستوى الوعي بالمعلومات والمعرفة بالاختلافات الثقافية لدى اللاجئين والمهاجرين من ابناء وبنات الجاليات الناطقة باللغة العربية في أيرلندا.

 

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: