Slide showأخبار أيرلندا

جمعية المواطنين تصوت لإنهاء السياسة الحالية بشأن حيازة المخدرات للاستخدام الشخصي

Advertisements

 

أوصت جمعية المواطنين بشأن استخدام المخدرات بتبني نهج شامل يرتكز على الصحة في التعامل مع المخدرات.

وهذا يعني أن استخدام المخدرات لن يعتبر قضيةً جنائيةً بعد الآن، بل سيُعتبر قضية تتعلق بالصحة العامة.

وصوت 11 عضوًا فقط (17 في المائة) من أصل 87 عضوًا لصالح الاحتفاظ بالنهج الجنائي الحالي لحيازة المخدرات للاستخدام الشخصي، بينما اعتقد 74 عضوًا، أو (85 في المائة) من الأعضاء، أنه لا يجب الاحتفاظ به كما هو.

أما الأشخاص الذين يتم العثور عليهم وبحوزتهم أي نوع من المخدرات، فلن يواجهوا قرارات جنائية أو أحكاما بالسجن، بل سيتم إحالتهم للانخراط بشكل طوعي مع الخدمات التي تقودها الصحة.

وفيما يتعلق بالحشيش، صوتت نصف الجمعية تقريبًا (36 عضوًا) لصالح تقنين وتنظيم الحشيش، فيما اختار 23 عضوًا نهجًا صحيًا شاملاً و10 أعضاء اختاروا الوضع الراهن.

كانت الآراء متقاربة بشأن تقنين الحشيش. وفي الاقتراع النهائي، عندما تم استبعاد جميع الخيارات الأخرى، صوت المواطنون بنتيجة 39 مقابل 38 لصالح نهج يرتكز على الصحة بدلاً من تقنين الحشيش.

وقال سكرتير الجمعية كاثال أوريغان إن هذا التغيير في النهج سيكون له تأثير مضاعف على قوانين أخرى: “إذا قررت الحكومة التشريع وفقًا لهذا النهج الذي يرتكز على الصحة، وسيكون لهذا تأثيرات على قوانين أخرى، مثل نظام التحذير الموجه للبالغين الموجود حاليًا”.

وأضاف: “إن تحذير البالغين المتاح لمرتكبي جرائم حيازة الحشيش لأول مرة في الوقت الحالي، سوف يتغير بمجرد إدخال تشريع جديد.”

وأشار بول ريد، الرئيس التنفيذي السابق لهيئة الصحة والسلامة والبيئة ورئيس جمعية المواطنين بشأن استخدام المخدرات، إلى أن المخدرات تؤثر على كل مجتمع في أيرلندا قائلاً: “عندما ننظر بعمق، نجد أن المخدرات موجودة في جميع أنحاء البلاد، وليس فقط في شمال المدينة الداخلية في دبلن.

وأضاف ريد ومع ذلك، هناك مناطق في البلاد تعاني أكثر من غيرها، وهي عادة المجتمعات التي تأتي من مناطق ذات حرمان اجتماعي أعلى.

وأكد ريد “أن المشكلة ليست فقط في المخدرات، بل تتعلق بقضايا اجتماعية مختلفة، سواء كانت السكن أو الفقر أو الأشخاص الذين يعانون من الصدمات في وقت مبكر من حياتهم ويدخلون في دوامة من العنف”.

 

المصدر: Breaking News

 

A Zeno.FM Station
زر الذهاب إلى الأعلى

يرجى السماح بعرض الإعلانات

يرجى السماح بعرض الإعلانات على موقعنا الإلكتروني يبدو أنك تستخدم أداة لحظر الإعلانات. نحن نعتمد على الإعلانات كمصدر تمويل لموقعنا الإلكتروني.