Slide showأخبار أيرلندا

تعليق السفر بدون تأشيرة لبعض اللاجئين بسبب مخاوف من إساءة استخدام النظام

Advertisements

 

وافقت الحكومة اليوم على تعليق قواعد الهجرة في الاتحاد الأوروبي لمدة الـ 12 شهرًا القادمة، وبناءً عليه سيكون على اللاجئين الذين يسافرون إلى أيرلندا من دول أوروبية آمنة الحصول على تأشيرة.

  • يمكنكم الآن الانضمام الى جروب تليغرام لمتابعة أخر الأخبار لحظة بلحظة اضغط على الرابط للانضمام.. أضغط هنا

وبموجب ذلك القرار سيتم تعليق اتفاقية مجلس أوروبا بشأن إلغاء تأشيرات اللاجئين لمدة عام اعتبارًا من منتصف غدا الثلاثاء.

ويتمكن اللاجئون الذين حصلوا على الحماية الدولية في دولة موقعة على الاتفاقية السفر إلى دولة موقعة أخرى لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر.

وقالت وزير العدل هيلين ماكنتي انه تم تعليق الاتفاقية بسبب مخاوف بشأن إساءة استخدام النظام، لكنها أكدت على التزام بلادها بالالتزامات الدولية والتزامات الاتحاد الأوروبي تجاه طالبي اللجوء واللاجئين.

وأضافت ماكنتي أنه، ومع ذلك، ففي حالة وجود دليل على احتمال إساءة استخدام مثل هذه الأنظمة، يجب على الحكومة أن تتصرف بسرعة للتخفيف من المخاطر للحفاظ على سلامة أنظمة الهجرة والحماية الدولية ودعم ثقة الجمهور في تلك الأنظمة.

وأوضحت الوزيرة أنه في الأشهر الأخيرة، رصدوا استغلال لنظام الإعفاء من التأشيرة المنصوص عليه في اتفاقية مجلس أوروبا، من قبل بعض الذين يدخلون الدولة ويطالبون لاحقًا بالحماية الدولية على الرغم من منحهم هذه الحماية بالفعل من قبل دولة أوروبية أخرى، حيث تشير أرقام مكتب الحماية الدولية إلى تقدم 760 شخصًا بالمطالبة بالحماية الدولية في أيرلندا على الرغم من منحها لهم في بلد آخر.

وقالت ماكنتي إنه سيتم النظر في تعليق الاتفاقية مرة أخرى بعد 12 شهرًا، وأضافت أن تلك التغييرات لن تؤثر على اللاجئين الأوكرانيين الفارين من الغزو الروسي.

هذا وأكدت ماكنتي على أن القرار الذي تم اتخاذه اليوم سيساعد في حماية الأوكرانيين، والأفراد من جنسيات أخرى، الذين يفرون من الصراعات، لأنه سيقلل من حوادث إساءة استخدام هذا النظام.

 

المصدر: The Journal

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: