سياحة وسفر

تعرف على أغرب المناظر الطبيعية بأيرلندا

Advertisements

 

 

لذا، فربما تكون على دراية بصورة الوديان المورفة بالخضرة التي تظهر على بطاقات بريدية لأيرلندا لا حصر لها، لكن ماذا عن الأشياء الغريبة؟

عندما تتعلق الأمور بالظواهر الطبيعية، فأيرلندا تخفي في جعبتها بضع خدع لتستخدمها في الوقت المناسب. فخذ البورين في مقاطعة كلير – بهضبة من الحجر الجيري الكارستي تبدو وكأنها مُضاءة بضوء القمر، تكونت، في الواقع، من حوالي 340 مليون سنة مضت في قاع البحر، وتعد موطن لمجموعة واسعة من النباتات والحيوانات والآثار فضلا عن بحيرة غريبة مخفية أو اثنين. ‏

ويقال في الأساطير الفلكلورية أن فايون ماك كومهيل شيَّد بأنترم ممر العمالقة حتى يستطيع مواصلة السير إلى اسكتلندا لافتعال اشتباك مع العملاق بيناندونير. لذلك، يمتد هذا الصرير المرئي من الأعمدة البازلتية المكدسة بإحكام بدءاً من جروف هضبة أنترم وصولا إلى البحر مباشرة.

فإذا ما تطرقنا إلى الحديث عن الجروف البحرية، يصعب ألا تُعجب بجروف موهر وجروف سليف لييج بمقاطعة دونيجال، وجروف كرواغان المسببة للدوار في جزيرة أكيل، وجروف جزيرة راثلين المرصعة بالطيور البحرية في أنترم.

ومن بين هذه الارتفاعات المسببة للدوار، يمكنك التوجه إلى أسفل واكتشاف عالم رائع من الكهوف المخفية الغنية بالصواعد والهوابط الكلسية. ‏ثم خذ جولة لطيفة بالمركب حول فيرماناغ وكهوف ماربل آرك بكافان لإلقاء نظرة خاطفة على تاريخ يرجع إلى 650 مليون سنة، فهي جزء من حديقة جيولوجية عالمية، مما يعني اعتراف اليونسكو بها لتراثها الجيولوجي. ‏

أما إذا كنت ممن تفتنهم الأشياء التي لا يمكن تفسيرها بسهولة، فتأكد من مراجعة الطريق السحري …فنحن أيضاً لا نعرف ما الذي يدور فيه!

 

 

 

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: