Slide showأخبار أيرلندا

تسلا تؤكد أن هناك أعداد غير مسبوقة من الأطفال الذين يلتمسون الحماية

Advertisements

 

قالت وكالة الطفل والأسرة تسلا إنها بدأت تعاني من ضغوط على أماكن الرعاية بسبب ارتفاع أعداد القاصرين غير المصحوبين الذين يصلون إلى أيرلندا من أوكرانيا ودول أخرى طلبا للحماية.

  • يمكنكم الآن الانضمام الى جروب تليغرام لمتابعة أخر الأخبار لحظة بلحظة اضغط على الرابط للانضمام.. أضغط هنا

ووفقا لتسلا، تم إحالة 386 شابًا إلى خدماتها حتى الآن هذا العام ونصفهم تقريبًا في رعاية الدولة.

وقد حذر تحالف حقوق الأطفال من أنه من أجل الحفاظ على معايير حماية الطفل ، سوف تحتاج تسلا إلى المزيد من أماكن الإقامة.

أما أمين المظالم الخاص بالأطفال فقد دعا الحكومة إلى ضمان توفير الموارد والدعم الكافيين لضمان تمكن تسلا من مواصلة عملها.

وقالت تسلا أنه في الأحوال العادية، يتم وضع حوالي 90 طفلاً في رعاية الدولة بعد وصولهم بمفردهم إلى أيرلندا للحصول على الحماية الدولية،  ولكن في الأشهر السبعة الأولى فقط من هذا العام ، تضاعف هذا الرقم تقريبًا إلى 167، 62 منهم من أوكرانيا و 105 قدموا من دول أخرى ، خاصة أفغانستان والصومال.

وأوضح برنارد جلوستر ، الرئيس التنفيذي لتسلا، إنه في حين أنهم لم يصلوا بعد إلى الطاقة الاستيعابية القصوى لديهم ، إلا أنه قلق بشأن الأرقام المتوقعة.

وأضاف جلوستر أن الخيار الأخير لهم هو الانتقال إلى  حالة الطوارئ حيث سيضطرون للجوء إلى الإقامة في الفنادق أو نحو ذلك ، إلا أن ذلك سيكون  لأقصر فترة زمنية.

هذا وأقرت وزارة الطفولة في بيان لها بالزيادة الكبيرة في وصول القاصرين غير المصحوبين بذويهم وما يمثله ذلك من ضغوط  على الخدمات.

وأضافت الوزارة أن تسلا تبذل قصارى جهدها للاتصال بأقارب الطفل ولم شمل الطفل بأفراد الأسرة أو الأصدقاء،  وإذا تعذر ذلك ، فإما أن يتم استقبالهم في رعاية الدولة ، أو إذا كانوا أكبر سنًا ، يتم دعمهم بالكامل في الحصول على مكان مناسب وتعليم ومساعدات أخرى.

 

المصدر: RTÉ

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: