Slide showأخبار أيرلندا

الرئيس هيغينز يدعو إلى استجابة عاجلة لقضايا الأمن الغذائي في أفريقيا

Advertisements

 

دعا الرئيس مايكل دي هيغينز إلى استجابة عاجلة من المجتمع الدولي لتحديات قضايا الأمن الغذائي الحرجة في أفريقيا، مؤكدا على ضرورة معالجة الإخفاقات الأساسية الهيكلية التي تعطل الإمدادات الغذائية العالمية.

  • انت الصحفي.. انت مراسلنا من أي مكان في ايرلندا.. تطوع معنا وكن صحفيا من موقعك وأرسل الأخبار والصور والفيديوهات من منطقتك
  • تواصل معنا على فيسبوك أيرلندا بالعربي – واتساب: 0830955805
  • للانضمام لـ جروب تليغرام  أضغط هنا

وقال هيغينز خلال كلمته التي ألقاها في الخطاب الافتتاحي لقمة داكار 2 بالسنغال، والتي تركز على القضايا الرئيسية التي تؤثر على السيادة الغذائية والقدرة على التكيف الغذائي في أفريقيا.

وقد ألقى هيغينز كلمته أمام 25 من رؤساء الدول الأفريقية ومحافظي البنوك المركزية الأفريقية وممثلي وكالات التنمية والمنظمات غير الحكومية وأصحاب المصلحة من القطاع الخاص والأكاديميين والعلماء.

يذكر أن الرئيس هيغينز هو رئيس الدولة الوحيد غير الأفريقي الذي حضر القمة، وسيلقي أيضا كلمة ختامية يوم الخميس.

وقد تم تمديد الدعوة إلى هيغينز في ضوء التزامه الطويل وتسليطه الضوء على قضايا العدالة البيئية والاقتصادية والاجتماعية التي تؤثر على أفريقيا.

وخلال خطابه، تحدث هيغينز عن دور منظمات مثل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية واليونيسيف في الاستجابة العالمية لمعالجة سوء التغذية الحاد وأشار إلى قمة الأمم المتحدة للتغذية من أجل النمو العام الماضي حيث خصصت أيرلندا 800 مليون يورو لدعم التغذية على مدى السنوات الخمس المقبلة.

وأكد الرئيس هيغينز ان هذه الاستجابة الإنسانية عاجلة وضرورية ولكنها ليست كافية وانه يجب معالجة الإخفاقات الأساسية التي تعطل الإمدادات الغذائية العالمية.   

وانتقد هيغينز المفاهيم الخاطئة التاريخية واللغة العنصرية التي شوهت الحقائق الأفريقية ولا تزال قائمة   في التقارير السنوية لعدد من الشركات في الأزمنة المعاصرة

هذا ودعا هيغينز إلى مزيد من مشاركة المرأة وتمكينها في أي نهج جديدة للتعامل مع قضايا الأمن الغذائي.

 

المصدر: RTÉ

 

زر الذهاب إلى الأعلى

محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر

%d مدونون معجبون بهذه: