Slide showأخبار أيرلندا

الجيش الجمهوري الأيرلندي لا يزال يشكل خطرا

Advertisements

 

حذرت الشرطة في أيرلندا الشمالية من أن مجموعة منشقة عن الجيش الجمهوري الأيرلندي السابق “لا تزال تشكل خطرا” في بعض مناطق بعد اعتقال رجلين.

وأكد رئيس المحققين في دائرة الشرطة في أيرلندا الشمالية ريموند موراي، يوم الثلاثاء، اعتقال رجل يبلغ من العمر 38 عاما في شمال بلفاست ورجل آخر يبلغ من العمر 39 عاما في لندنديري.

وأضافت الشرطة أنه تم تكبيل كل منهما على حدا لكنهما اعتقلا بموجب قانون الإرهاب.

وقال موراي “الاعتقالات تظهر أنه على الرغم من التقدم الكبير في مكافحة الجيش الجمهوري الإيرلندي الجديد، لا يمكننا أن نشعر بالرضا بأي شكل من الأشكال بشأن التحقيق في أنشطتهم”.

وأضاف أن “الجيش الجمهوري الأيرلندي الجديد لا يزال يشكل خطراً، لاسيما على المجتمعات في المناطق التي يعيشون فيها ويقومون بأنشطتهم، ليس أقلها استعدادهم لتعريض السكان المحليين للخطر في إطار تسرعهم وتهورهم في تنفيذ عمليات تفجير وإطلاق نار”.

وفي أغسطس الماضي، اعتقلت الشرطة ثمانية رجال وامرأتين ووجهت إليهم الاتهامات كجزء من التحقيق الجاري في أنشطة الجيش الجمهوري الأيرلندي الجديد.

جدير بالذكر أن الجيش الجمهوري الأيرلندي أنهى حملته العنيفة رسميا في عام 2005 بعد عقود من الصراع بين أيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا، لكن الجيش الجمهوري الأيرلندي الجديد والجماعات المنشقة الأخرى عارضا عملية السلام واستمرا في أنشطتهما الإرهابية خلال السنوات الأخيرة.

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: