Slide showأخبار أيرلندا

استطلاع جديد يظهر أن غالبية السكان يعتقدون أن البلاد في طريقها نحو الركود

Advertisements

 

كشفت أحدث الاستطلاعات التي أجريت مؤخرا أن غالبية السكان في أيرلندا يعتقدون أن البلاد تتجه نحو الركود، حيث قال ما يقرب من 4 من كل 5 أشخاص أنهم يرون أن الاقتصاد يتجه نحو الركود. 

  • يمكنكم الآن الانضمام الى جروب تليغرام لمتابعة أخر الأخبار لحظة بلحظة اضغط على الرابط للانضمام.. أضغط هنا

يأتي ذلك بالتزامن مع توقعات بحدوث حالة من الركود العالمي مع استعداد البنك المركزي الأوروبي لزيادة أسعار الفائدة لأول مرة منذ عقد من أجل كبح التضخم.

وكانت أحدث التقديرات قد كشفت أن معدل التضخم في أيرلندا وصل إلى 9.6٪.

وتعتبر الحرب الروسية في أوكرانيا وما ترتب عليها من تعطيل لسلاسل التوريد العالمية عاملاً رئيسياً في ارتفاع معدلات التضخم التي أدت بدورها إلى تفاقم أزمة تكلفة المعيشة مع انخفاض القوة الشرائية الحقيقية.

كذلك أوضحت أحدث البيانات أن الركود يعد احتمالًا واقعيًا، خاصة في ضوء البيانات التي أصدرتها ماستركارد، والتي أظهرت أن الإنفاق في العاصمة الأيرلندية انخفض بنسبة 8.3٪ من الربع الرابع 2021 إلى الربع الأول من عام 2022.

وقال خبير الشؤون المالية إيدي هوبز بأنه من المرجح أن تدخل أيرلندا في حالة ركود بحلول الخريف.

فيما حذر الخبير الاقتصادي ديفيد ماكويليامز من أزمة ائتمان عالمية، مؤكدا أن العديد من الشركات تراجعت أعمالها بشدة لدرجة أنهم بدأوا في الاستغناء عن بعض من عمالتها، وأن الكثير من شركات التكنولوجيا تسرح الناس لأول مرة منذ عشر سنوات.

للاطلاع على مزيد من التوقعات حول الوقت الذي قد تدخل فيه البلاد في حالة من الركود، من هنا.

 

المصدر: Dublin Live

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: