Slide showأخبار أيرلندا

اختصاصي في الأورام يحذر من أن الاضطرابات الحالية في التشخيص بسبب جائحة كورونا قد تؤدي إلى زيادة معدل الوفيات بالسرطان

Advertisements

 

 

حذر قال البروفيسور سيموس أورايلي ، استشاري الأورام الطبية ، أن وباء كورونا كان له تبعات ضخمة على رعاية مرضى السرطان التي تعتمد على الوقت كعامل أساسي.

وأضاف اورايلي أنه ستكون هناك حاجة إلى 73 استشاري أورام إضافي على مدى السنوات السبع المقبلة لتلبية الطلب على الخدمات. 

وأشار إلى أنه حتى قبل ظهور الوباء، كانت تشخيصات السرطان تتزايد بمعدل يقارب 5٪ سنويًا.

وأوضح اورايلي أنه في الوقت الحالي تنتظر 60٪ من الإحالات لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب اضطرابات الخدمات الصحية.

هذا وحث دكتور اورايلي السلطات الصحية في البلاد على تعزيز قدرات النظام الصحي بها على توظيف المزيد من الأطباء والاحتفاظ بهم في العمل.

وأضاف أن البلاد تخرج مئات الأطباء سنويا، لكن معظمهم يفضل السفر للعمل في دول أخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يتمتع الموظفون الصحيون هناك بمزيد من الدعم ويحظون بمعاملة وظيفية أكثر عدالة.

 

المصدر: The Journal

 

 

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر
%d مدونون معجبون بهذه: