Без рубрикиأخبار أوروبا

أوروبا تتخذ إجراء قانونيا ضد لندن خلال أيام بسبب أيرلندا الشمالية

Advertisements

 

قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية، إن الاتحاد الأوروبي من المقرر أن يشن هجومًا قانونيًا على المملكة المتحدة في الأيام المقبلة بعد قرار الحكومة البريطانية الأحادي الجانب للسماح للشركات في أيرلندا الشمالية بمزيد من الوقت للتكيف مع قواعد ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت صحيفة “الجارديان” ، أنه تم إطلاع سفراء دول الاتحاد الأوروبي الـ27، يوم الثلاثاء على الخطط، والتي من المحتمل أن تتضمن بدء “إجراءات انتهاك” رسمية يمكن أن تنتهى في محكمة العدل الأوروبية (ECJ) ، وإطلاق آلية النزاع في اتفاقية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

Advertisements

وقال نائب رئيس المفوضية الأوروبية ماروش شيفوفيتش للسفراء، إن الخطط لا تزال قيد العمل لكن الدبلوماسيين قالوا يوم الأربعاء، إنه كان هناك اتفاقا كاملا فى الاجتماع على أن الاتحاد الأوروبي “يجب أن يتصرف بحزم” ويمكن أن يبدأ العمل في وقت مبكر من هذا الأسبوع.

لتجنب الحدود الصعبة في جزيرة أيرلندا، يتطلب بروتوكول أيرلندا الشمالية، وهو جزء من اتفاقية الانسحاب، إجراء فحوصات على البضائع العابرة من بريطانيا إلى أيرلندا الشمالية للتأكد من امتثالها لقواعد التكتل.

ولكن عطلت بعض عمليات الفحص بالفعل سلاسل التوريد في أيرلندا الشمالية، مما آثار احتجاجات من الأحزاب النقابية، لكن فترات السماح – التي من المقرر أن تنتهي صلاحية أولها في نهاية هذا الشهر – أخرت حتى الآن تقديم الطلبات بالكامل.

وقال وزير إيرلندا الشمالية، براندون لويس، الأسبوع الماضي، إن المملكة المتحدة ستمدد بشكل أحادي فترات السماح، بحجة أنه يتعين على الحكومة العمل لحماية مصالح أيرلندا الشمالية والحفاظ على الرفوف ممتلئة.

واتهمت اللجنة المشتركة التي تشرف على تنفيذ اتفاقية الانسحاب، المملكة المتحدة لاحقًا بانتهاكها، ربما القانون الدولي، وكذلك بـ”الخروج الواضح” عن التعاون البناء.

وقالت اللجنة، إنه لم يتم إبلاغها بالقرار قبل إبلاغ لويس البرلمان، وأشارت إلى أنه يمثل ضربة كبيرة للثقة بين الجانبين بعد فترة صعبة بالفعل بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
محتوى محمي بحقوق الطبع والنشر